شكرا محمد خان


قبل سنوات التقيت بمحمد خان ضمن المهرجان الفرانكوعربي الذي ينعقد سنويا في العاصمة عمان، و سنحت

لي الفرصة وقتها بعمل لقاء ضمن برنامجي الاذاعي الاسبوعي.

خلال التحضير للقاء بدأت اسأل اصدقائي المصريين عن صفاته في اللقاءات الصحفية و الكل اجمع انه من الممكن اذا لم يعجبه اللقاء او استفز بأن يعتذر ولا يكمل اللقاء.


فكانت خطتي بأن اراوغه بالأسئلة بدون مشاكسة و لكن خلال بحثي المتعمق لم أستطع سوى اختيار المواضيع الحساسة.

حضرت مجموعة كبيرة من الاسئلة التي كانت تحمل بعض الاستفزاز الفني بسبب انها فرحتي الاولى

و الوحيدة للالتقاء بشخصية سينمائية مميزة و جدلية الى حد ما و رتبت الاسئلة حسب الاولوية و تضمنت أسئلة عن فترة الثمانينات و تعثر السينما وقتها و عن قلة انتاجه

و افلامه المستقبلية و عن علاقته الفنية بوسام زوجته و التحضير لفتاة المصنع و تجربة الديجيتال في كلفتي

و تميزه في خلق شخصيات تعيش اكثر حتى من الفيلم ذاته.

و كان هناك سؤالين مشاكسين الاول عن رأيه في ماقاله الكاتب السوري حكم البابا عن فيلم "في شقة مصر الجديدة" و ان خان لم تكن بصمته موجودة 100% في الفيلم و انه لا يشبهه ابدا.

تغيرت ملامحه و اجاب بثلاث كلمات "ده كلام فارغ" والسؤال الثاني عن وحيد حامد و انسحابه من فيلم عزيزي الاستاذ احسان الذي انكره تماما وبعدها قدم نصائح للمخرجين الجدد في بأن يكونوا صادقين مع انفسهم بتقديم السينما.

انتهى لقائي الذي لا اعتبره اذاعيا الافضل بالنسبة لي لأن حضوره و هيبته وقتها اقوى من اي تحضير او بحث او نقاش و لكن بقت افكاره عالقة في رأسي و دفاعه المستميت عن فكره و ما يؤمن حتى لو كان الامر لا يحتاج التبرير.

فكرة انك تعمل ما تحب في كل يوم بدون يأس او ملل و ان تبقى انتقائي ولا شيء يغير مبادئك بنفس الوقت تواكب العصر و تحارب من أجل حقك فأنت بالفعل تغلبت على الزمن و المكان.

محمد خان استاذ رحل لكن لم يرحل عن السينما فأفلامه و الشخصيات التي قدمها تخلد ذكراه بيننا.

شكرا خان

#محمدخان #سينما #مصر #أفلام

Featured Posts
Recent Posts